• <المزيد على Intel.com
Masthead Light

المعالج الثانوي Intel® Xeon Phi™

أداء متقدم لأعباء العمل المتوازية بشدة

ما هو المعالج الثانوي Intel® Xeon Phi™‎؟

إن المعالج الثانوي ™‏Intel® Xeon Phi عبارة عن بطاقة إضافية لعامل شكل PCI Express*، وهو يعمل بالتآزر مع معالجات Intel® Xeon®‎ لتحسين أداء الرمز المتوازي بشدة بنسبة عالية، أي ما يصل إلى 1.2 تيرافلوب من الدقة المزدوجة (عمليات النقطة العائمة بالثانية) لكل معالج ثانوي.

يتضمن كل معالج ثانوي أساسات وخيوط ووحدات تنفيذ اتجاهية أكثر شمولية يفوق عددها تلك التي يوفرها معالج ®Intel® Xeon إذ تم تصنيع المعالجات الثانوية هذه باستخدام تقنية 22‎-nm الرائدة في مجالها من شركة إنتل وترانزستورات Tri-Gate ثلاثية الأبعاد. تعوض الدرجة العالية من التوازي عن سرعة الأساسات المتدنية لتوفير مستوى أعلى من الأداء الشامل لأعباء العمل المتوازية العالية.

أي تطبيقات مؤهلة للاستفادة من المعالج الثانوي Intel® Xeon Phi™‎؟

سيواصل معظم التطبيقات (من 80 إلى 90 في المئة) الاستفادة من مستويات عالية من الأداء مع معالجات ®Intel® Xeon، لكن ستحقق تطبيقات متوازية عالية معينة استفادة قصوى ما إذا استخدمت المعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎. للاستفادة من المعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎ لأقصى حد، يجب أن يتوافق التطبيق مع أكثر من 100 خيط برنامج وأن يستخدم المتجهات بشكل كبير أو يستخدم بفعالية نسبة من النطاق الترددي المحلي للذاكرة تفوق تلك المتوفرة على معالج ®Intel® Xeon. من الأمثلة على المجالات التي تضم تطبيقات متوازية عالية نذكر: الرسوم المتحركة والطاقة والشؤون المالية وعلوم الحياة والتصنيع والطب والقطاع العام والطقس والمزيد غيرها. اعرف المزيد حول بنية النويات المتعددة المتكاملة ®Intel ‏(Intel® MIC Architecture)

متى أستخدم معالجات ®Intel® Xeon والمعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎؟

متى أستخدم معالجات ®Intel® Xeon والمعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎؟

 

 

إمكانية "إعادة الاستخدام" بدلاً من "إعادة الترميز"

نظراً إلى توافق اللغات والأدوات والتطبيقات على معالج ®Intel® Xeon والمعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎، بات بإمكانك الآن "إعادة استخدام" الجهاز بدلاً من "إعادة ترميزه".

نموذج برمجة واحد لكل الرموز لديك. يقدّم المعالج الثانوي Intel® Xeon Phi™‎ لمطوري الأنظمة وحدة تصميم أجهزة تم تحسينها لتتوافق مع حالات التوازي القصوى من دون الحاجة إلى إعادة تصميم الجهاز أو إنشاء رمز له من جديد. ما من داع لإعادة النظر في المشكلة بأكملها أو تبني نموذج برمجة جديد، فما عليك سوى إعادة تحويل الرمز الحالي وتحسينه باستخدام أوقات تشغيل وأدوات ومكتبات مألوفة.

أداء معزز. عبر استخدام رمز مصدر واحد بين معالجات ‏®Xeon®‎ Intel والمعالجات الثانوية Intel® Xeon Phi™‎، سيتعين على مطوري الأنظمة إدخال تحسينات مرة واحدة لضمان التوافق مع حالات التوازي، ما سيؤدي بدوره إلى تحسين الأداء في كل من المعالج والمعالج الثانوي.

مرونة في التنفيذ. تم تصميم المعالج الثانوي من الألف إلى الياء لتوفير تجربة حوسبية عالية الأداء. بخلاف وحدة معالجة الرسومات، بإمكان أي معالج ثانوي استضافة نظام تشغيل واستخدام عناوين IP بالكامل ودعم معايير مثل، واجهة تمرير الرسائل. فضلاً عن ذلك، بإمكانه العمل في أوضاع تنفيذ متعددة:

  • وضع "التماثل": تتم مشاركة مهام أعباء العمل بين المعالج المضيف والمعالج الثانوي
  • وضع "الأصل": تتواجد أعباء العمل بأكملها في المعالج الثانوي وتعمل كعقد حوسبية مستقلة
  • وضع "الإفراغ": تتواجد أعباء العمل في المعالج المضيف ويتم إرسال جزء منها إلى المعالج الثانوي حسب الحاجة. ملاحظة: يجوز تشغيل وحدات معالجة الرسومات فقط في الوضع وغالباً ما تدخل في وضع الخمول.